تذبذب الرياح المدارية : موجة كلفن خلال 19 يوما من مايو 2017

أخذت موجة كلفن في تذبذب الرياح المدارية المرحلة الشرقية النشطة في المحيط الهندي وبتوسع كبير حتى غربي المحيط الهادئ بينما المرحلة الغربية تركزت على أمريكا الجنوبية

لذا فإن خلية الحمل الحراري في المحيط الهندي كانت نشطة والأمطار تكررت على منطقة شبه الجزيرة العربية ومناطق القرن الأفريقي

من آثار هذا النشاط في بنائه الكبير هو انتقال الاضطرابات المدارية ناحية غربي بحر العرب وستستمر لفترة بمشيئة الله حتى تبدأ هذه العملية بالانعكاس وهبوب المرحلة الغربية من موجات كلفن في المحيط الهندي بشكلها الضخم وتحول الرياح في المحيط الهادئ لمرحلة شرقية كأحد أشكال موجة كلفن أو ما يعرف علميا بتذبذب مادن جوليان أو بتذبذب الرياح المدارية

Innovator & Teacher

Innovator & Teacher